أسعار النفط تميل إلى الانخفاض في آسيا

تميل أسعار النفط إلى الانخفاض الاثنين في آسيا بسبب إمكانية فرض رسوم جمركية جديدة على سلع صينية مستوردة إلى الولايات المتحدة بقيمة مئتي مليار دولار.

وحوالى الساعة 04,15 بتوقيت غرينتش ارتفع سعر برميل النفط الخفيف (لايت سويت كرود)، المرجعي للخام الأميركي، تسليم تشرين الأول/اكتوبر أربعة سنتات إلى 68,95 دولارا في المبادلات الالكترونية في آسيا.

أما برميل برنت المرجع الأوروبي، تسليم تشرين الثاني/نوفمبر فقد انخفض سبعة سنتات وبلغ سعره 78,02 دولارا.

ويخشى المحللون من أن يضر تفاقم الحرب التجارية بالمبادلات الدولية والنمو وكذلك بالطلب على الخام.

وقال ستيفن اينيس المحلل في مجموعة "اواندا" إن "المستثمرين يركزون على الآثار المعاكسة للحرب التجارية والطريقة التي يمكن أن تؤثر فيها على الطلب على النفط في آسيا".

وأضاف أن "المعلومات التي نشرت في نهاية الأسبوع حول الرسوم الجمركية لن تساعد، وهذا ما يجعلنا نشهد ضغطا على الأسعار صباح اليوم (الاثنين) في آسيا".

وكانت وسائل إعلام أميركية ذكرت السبت أن الرئيس دونالد ترامب مصمم على فرض رسوم جمركية جديدة تبلغ نسبتها عشرة بالمئة على واردات صينية بقيمة 200 مليار دولار، موضحة أنه يمكن أن يعلن ذلك في الأيام المقبلة.

وهذه الدفعة الجديدة من الرسوم تبعد الآمال في تخفيف وشيك للتوتر بين الولايات المتحدة والصين.

وفي الوقت نفسه، يخفف اقتراب موعد دخول العقوبات الأميركية على القطاع النفطي الإيراني من تراجع أسعار الذهب الأسود، لأن هذه الاجراءات يمكن أن تحد من العرض.